الطائرات بدون طيار واستخداماتها في قطاع الطاقة الشمسية

تعتبر الطائرات المسيرة بدون طيار «Drones» الأكثر انتشاراً بين الطائرات المسيرة في العالم وتزداد استخداماتها وتطبيقاتها يوماً بعد يوم، حيث قدّر سوق خدماتها بـ 4.4 مليار دولار أمريكي في العام 2019 ويقدّر أن يصل إلى 63.6 مليار دولار أمريكي في العام 2025 بمعدل نمو سنوي مركب 55.9% من العام 2019 وحتى العام 2025.

تُستعمل طائرات «Drones» في العديد من القطاعات مثل: التعدين والبناء والزراعة والتصوير السينمائي، ويعدّ قطاع الطاقة المتجددة أحد القطاعات الحيوية التي تستعمل هذه التقنية.

نتعرف اليوم على استخدامات طائرات «Drones» في قطاع الطاقة الشمسية وكيف تساهم هذه التكنولوجيا في تحسين كفاءة النظام الشمسي.

استخدامات طائرات «Drones» في قطاع الطاقة الشمسية

تستخدم طائرات «Drones» في كافة مراحل حياة النظام الشمسي بدءاً من مرحلة ما قبل البناء ومروراً بمرحلة البناء ومرحلة التسليم ومرحلة الصيانة والتشغيل:

مرحلة ما قبل البناء:

تستخدم خلال مرحلة ما قبل البناء في إجراء مسح طوبوغرافي للأرض المُختارة لتكون مكان إنشاء مشروع الطاقة الشمسية للتأكد من ملاءمتها للبناء كما تستخدم لحساب مساحة الأرض وتحديد العناصر والأشجار المحيطة لتجنب الظل عند التصميم.

صورة باستخدام Drone لموقع محطة شمسية قبل البدء بتنفيذ المشروع
صورة باستخدام Drone لموقع محطة شمسية قبل البدء بتنفيذ المشروع

مرحلة البناء:

تستخدم طائرات «Drones» خلال مرحلة البناء في التقاط الصور للتأكد من سير عملية البناء بصورة صحيحة وفق التصميم المخطط له كما تستخدم لبناء خريطة لمشروع الطاقة الشمسية لتستعمل في المستقبل كمرجع للمشروع.

صورة من الجو لمحطة شمسية أثناء عملية الإنشاء باستخدام Drone
صورة من الجو لمحطة شمسية أثناء عملية الإنشاء

مرحلة التسليم:

تستخدم طائرات «Drones» في التقاط الصور للتأكد من إتمام عملية البناء وتركيب كافة مكونات وأجزاء النظام الشمسي قبل إجراء تسليم المشروع.

صورة من الجو والتي تمثل نظرة عامة للمشروع قبل التسليم

مرحلة الصيانة والتشغيل:

تستخدم طائرات «Drones» خلال مرحلة الصيانة والتشغيل في إجراء الفحص الحراري للألواح الشمسية بغرض كشف المشاكل والأعطال التي تؤدي إلى خفض كفاءة الأنظمة الشمسية وتقليل إنتاجيتها مثل: الكسور في زجاج الألواح والظل ومحولات العكس المفصولة عن العمل.

صورة حرارية من الجو باستخدام Drone لمحطة شمسية أثناء عملها

مزايا استخدام طائرات «Drones» في قطاع الطاقة الشمسية

تحسين السلامة:

يُغني استخدام طائرات «Drones» عن المخاطر المتعلقة باستعمال العامل البشري، على سبيل المثال تفادي سقوط العاملين جرّاء الصعود على سطوح المباني المرتفعة لجمع بيانات عن النظام الشمسي بالإضافة لتفادي خطر التعرض لضربة شمس جرّاء المشي لساعات طويلة تحت أشعة الشمس لإجراء فحوصات على النظام الشمسي.

تحسين الإنتاجية:

تمكننا من الكشف عن المشاكل المسببة لانخفاض كفاءة الأنظمة الشمسية مما يساعد في حلها ويؤدي إلى رفع إنتاجية الأنظمة الشمسية وزيادة كفاءتها.

بيانات أكثر دقة:

توفر طائرات الـ «Drones» الإمكانية للحصول على بيانات عالية الدقة.

توفير الوقت:

تمكننا من إجراء الفحوصات على النظام الشمسي وجمع البيانات عنه بشكل أسرع من الطرق التقليدية.

تقليل الكلفة:

يعتبر استخدام طائرات «Drones» بناء الأنظمة الشمسية وإجراء الفحوصات عليها أقل كلفة من الطرق التقليدية.

تابعونا على لينكيد إن Linked-in لمعرفة كل جديد في مجال الطاقة المتجددة…

نتمنى لكم يوماً مشمساً!

الكاتب: المهندس مهند الأشهب

الكاتب: المهندس مهند الأشهب

مهندس طاقة شمسية في شركة sagerdrone في الأردن، ومهتم في الطاقة المتجددة واستخدامات طائرات الـ Drones في بناء مشاريع الطاقة المتجددة وصيانتها وجمع وتحليل بيناتها.

للتواصل عبر البريد الالكتروني

حنا ندروس

مهندس طاقة كهربائية محرر في القسم التعليمي وأخبار الطاقة المتجددة ومهتم بأبحاث الطاقة المتجددة بشكل عام والطاقة الشمسية بشكل خاص.

4 thoughts on “الطائرات بدون طيار واستخداماتها في قطاع الطاقة الشمسية

  • جزاكم االله خيراً جزاكم االله خيراً

    Reply
  • يعطيكم العافية

    Reply
  • جزاكم الله خيراجزاكم الله خيرا

    Reply
  • جزاكم الله خيراَ جزاكم الله خيراَ

    Reply

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.