شركة أورستيد Ørsted تعتمد نظام صعود جديد لحماية فنيي الصيانة في محطات الرياح البحرية

Image Credits: Orsted

سولارابيك – اسكتلندا – 23 سبتمبر 2019: يعد مشروع الصعود بأمان Get Up Safe (GUS) System بذرة التعاون بين شركة بيكت أوفشور Pict Offshore وشركة أورستيد للطاقة الدانماركية Ørsted، ويقدم المشروع نظاما جديدا من الرافعات لتعويض الحركة والتي تمكن التقنيين وفنيي الصيانة من التنقل بأمان بين مراكب الصيانة ومنصات الرياح البحرية Offshore.

تؤمّن هذه التقنية التوفير في الحديد المطلوب للمنصة البحرية الواحدة و ذلك بالإستعاضة عن السلالم التي قد تصل إلى ارتفاع 20 متراً ليتمكن التقني من الصعود إلى قاعدة العنفة الريحية (التوربين) بالإضافة إلى كونها تقلل من المخاطر التي قد يتعرض لها التقنيون أثناء الانتقال من المركب المتحرك إلى السلم.

إن قدرة النظام على تعويض الحركة تعني أن الرافعة تقوم تلقائياً بتعديل موقع الحبل الذي يحمل التقني مع الأخذ بالحسبان حركة القارب مع أمواج البحر حتى لا يكون هنالك خطر اصطدام بين التقني والقارب على الرغم من اختلاف ارتفاع التقني وارتفاع الأمواج.

أصبحت التقنية محمية ببراءة اختراع بالإضافة إلى أنها وصلت إلى المراحل النهائية من التطوير حيث تم تنصيب 1600 رافعة بشكل ناجح في مواقع شركة أورستيد البحرية كجزء من عملية الاختبار.

أثبت قطاع المنصات البحرية الريحية أرقاماً قياسياً في الاختراعات وسرعة انخفاض التكاليف ونحن نبحث بشكل دائم عن كل التقنيات الجديدة لتحسين البنية في قواعدنا بالإضافة لتحسين أساليب الصيانة لمشاريعنا. إن هذه التقنية الجديدة قامت بتغير القواعد حيث أنها تؤمن طريقة أكثر فعالية وأكثر أماناً وأقل تكلفة لنقل التقنيين وفنيي الصيانة من وإلى المنصات البحرية للعنفات الريحية. نحن متحمسون للعمل جنباً إلى جنب شركة مبدعة صغيرة مثل بيكت أوفشور لتطوير وتحديث طرق وصول تقنيي الشركة إلى عملهم، تعد الفرص المتاحة أمام هذه التقنية هائلة وذلك مع ازدياد تطور ونمو صناعة المحطات الريحية البحرية.

مارك بورتر، النائب الأول لرئيس العمليات في محطات الرياح البحرية. Mark Porter, Senior Vice President for offshore operations at Ørsted.

لفد حصلنا على منفعة كبيرة من الخبرة والمعرفة المتوفرة لدى أورستيد والتي تعد أكبر مطور للمحطات الريحية البحرية، فإن التعاون معهم ساهم في تسريع قدرتنا لتقديم تقنيات جديدة إلى السوق. يعد نظام اصعد بأمان لتعويض الحركة بالرفع خطوة طموحة نحو الأمام لكل صناعة المحطات الريحية البحرية حيث قامت بتطوير آلية وصول التقنيين إلى عملهم بشكل كامل ونحن سعيدون أننا وصلنا إلى المراحل النهائية من الاختبار، وقد استمتعنا كثيراً بالعمل جنباً إلى جنب مع أورستيد ورؤية حماس الشركة وشغفها نحو الابداع.

فيليب تايلور، المدير العام في بيكت أوفشور، Philip Taylor, Managing Director at Pict offshore.

وكانت شركة بيكت أوفشور تأسست في اسكتلندا وحصلت على منحة الحكومة الأسكتلندية التي تدعم الابتكار بسبب هذا الاختراع وذلك في عام 2016. ومنذ عام 2017 تم اختبار نسخة تجريبية من الرافعة في محطة Catapult ذات استطاعة 7 ميغا واط في اسكتلندا وذلك دعماً لحملتها “عودة مغيري القواعد “.

وبالرغم من أنه تم تطوير النظام لمساعدة التقنيين والفنيين للانتقال من القوارب والوصول إلى السلالم مع ارتفاع الأمواج فقد عملت شركة أورستيد بالتعاون مع بيكت لتطوير النموذج وفي النهاية إزالة الحاجة إلى السلالم والسماح للقارب من الاقتراب بشكل مباشر من المنصة البحرية.

بعض الطرق التقليدية التي لانتقال التقنيين من وإلى المنصات

الانتقال من مركب صغير لنقل الطاقم مع قواعد لإرساء القارب وسلالم

يقترب القارب من قاعدة المنصة (الصفراء في الصورة) ويتم إرساء القارب بالقرب منها ويقوم الفني بالانتقال من القارب إلى المنصة ويصعد السلم للوصول إلى قاعدة العنفة.

الانتقال بواسطة مروحية

تبنى المزارع الريحية في مناطق بحرية بعيدة عن الشواطئ ويعد الانتقال بواسطة المروحية طريقة سريعة لوصول الفنيين إلى المنصات البحرية ولكنها بالإضافة إلى كونها مكلفة بالمقارنة مع الطريقة السابقة فإنها غير صالحة للاستخدام بالنسبة لـ 25% من حالات العطل والصيانة التي قد تطرأ على العنفات الريحية البحرية.

استخدام ممشى متحرك

يسمح الممشى المتحرك للتقنين بالمشي مباشرة إلى قاعدة العنفة الريحية أو نحو قاعدة المنصة وذلك من مركب يستخدم أنظمة ليزرية للاستجابة وتعويض أي حركة من البحر مما يؤمن مسار ثابت ومستقر للتقني. بالرغم من أن هذه التقنية تمكن من الاستغناء عن مرسى القارب والسلم ولكن لايمكن استخدامها إلى على مركب خدمة كبير وبالتالي لا يمكن تطبيقها في العديد من المواقع المواقع.

طريقة عمل التقنية الجديدة

يعد نظام الصعود بأمان Get Up Safe (GUS) حلا مميزا حيث يسمح بالوصول إلى العنفة الريحية البحرية بدون الحاجة إلى مرسى للقارب أو سلم لصعود الفني وذلك مهما كان نوع القارب وحجمه. حيث تقوم الرافعة برفع الفني من القارب بشكل مباشر وبذلك تزيل دور السلم ومرسى القارب معاً، وتكون الآلية كالتالي:

  • يقترب المركب بشكل مباشر من قطعة الانتقال بينما كان سابقاً يقترب من المرسى.
  • يتم انزال الحبل باستخدام جهاز تحكم عن بعد.
  • يقوم الفني بتعليق نفسه على الحبل عن طريق خطاف موجود في نهاية الحبل يرتبط بشكل مباشر مع السترة التي يرتديها الفني (دون الحاجة إلى المزيد من الحلقات) ويتم رفعه باتجاه المنصة.
  • يعمل النظام بشكل كامل على تعويض الحركة حيث يكون مزود بحساسات ليزرية لتعقب موقع القارب وبعد سطحه وبالتالي يقوم بتحريك الفني (صعوداً أو نزولاً) مع اختلاف ارتفاع القارب نتيجة تغير الأمواج مما يؤمن ابعاد الفني عن الخطر بشكل دائم ولحظي.

هذه التقنية تعد خطوة كبيرة في تطوير المنصات البحرية وتخفيض ثمنها وذلك مع انخفاض تكاليف الصيانة وذلك أيضاً يضمن الحماية للفنيين والمزيد من بيئة عمل آمنة.

يبقى بأن ننوه أن أورستيد Ørsted كانت قد إستحوذت على 22.5٪ من Pict Offshore.

تابعونا على لينكيد إن Linked-in لمعرفة كل جديد في مجال الطاقة المتجددة…

نتمنى لكم يوما مشمساً!

المصدر: Ørsted

Image Credits: Orsted

حنا ندروس

مهندس طاقة كهربائية محرر في القسم التعليمي وأخبار الطاقة المتجددة ومهتم بأبحاث الطاقة المتجددة بشكل عام والطاقة الشمسية بشكل خاص.

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments