الأردن: أول برنامج للتمويل الأخضر في الأردن بدعم أوروبي

سولارابيك – عمان، الأردن – 10 فبراير 2021: أعلن «البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية» المعروف بـ «EBRD» والاتحاد الأوروبي في الأردن عن أول برنامج للتمويل الأخضر في الأردن، والذي يحظى بدعم من الاتحاد الأوروبي، وذلك لتشجيع استثمارات الاقتصاد الأخضر في القطاع الخاص.

وكان قد طرح «البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية» برنامج دعمه خلال ندوة إلكترونية افتراضية، وانضم إلى الحدث الافتراضي كل من السيد نبيل مصاروه، وزير البيئة الأردني، والسيدة ماريا هاجيثيو أوسيو، سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى الأردن، والسيد فيليب تير ووورت، مدير البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمنطقة شرق البحر الأبيض المتوسط، والسيد إياد أبو هدام، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة عمان، والسيد ماهر المحروق، مدير عام جمعية المصارف في الأردن.

تفاصيل برنامج دعم «EBRD» للتمويل الأخضر في الأردن

  • من المتوقع أن يبدأ تطبيق البرنامج عام 2021.

  • يعتزم «EBRD» طرح مرفق تمويل الاقتصاد الأخضر ومرفق سلسلة القيمة الخضراء ذات الصلة للشركات الصغيرة والمتوسطة.

  • يجمع البرنامج بين القروض التجارية من «EBRD»، والقروض الميسرة من الصندوق الأخضر للمناخ، والتمويل المقدم من الاتحاد الأوروبي.

  • يدعم «برنامج تمويل الاقتصاد الأخضر GEFF» الشركات وأصحاب المنازل باستثمارات في التقنيات الخضراء للحفاظ على الموارد الطبيعية وزيادة كفاءة الطاقة وخفض الانبعاثات من خلال إدخال أحدث التقنيات والحلول.

  • يقدم البرنامج قروضاً من خلال المصارف المحلية ومؤسسات التمويل الصغيرة من أجل الإقراض الجاري للشركات المحلية والمشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم.

  • يقدم البرنامج خدمات استشارية مجانية. وتم إنشاء شبكة تضم أكثر من 140 مؤسسة مالية محلية في 26 بلداً يدعمها أكثر من 4 مليارات يورو من تمويل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.

  • ويقدم برنامج سلسلة القيمة الخضراء «GVC» التمويل والمشورة للشركات الصغيرة والمتوسطة في القطاع الخاص لدعم قدرتها التنافسية ونموها من خلال تعزيز جودة المنتجات وإضافة القيمة، وتحسين المعايير وتهيئة بيئة مواتية للصادرات.

تأثيرات برنامج دعم الاقتصاد الأخضر في الأردن

وسيدعم برنامج دعم الاقتصاد الأخضر المذكور أعلاه انتقال الاقتصاد الأردني إلى الاقتصاد الأخضر، وسيساعد على تكيف البلاد مع زيادة الطلب على المياه والطاقة، خاصة بعد حدوث نمو كبير في عدد السكان.

حيث كانت الحكومة الأردنية قد أطلقت خطة وطنية للنمو الأخضر في عام 2016، وحددت الخطة أكثر المشاريع إلحاحاً في مجال المياه والإدارة المستدامة للأراضي وكفاءة الطاقة وكفاءة استخدام الموارد والطاقة المتجددة.

سيكون دعم الاتحاد الأوروبي للنمو الأخضر في الأردن يتماشى مع الاتفاق الأخضر للاتحاد الأوروبي، واتجاه السياسة الأوروبية الرئيسي نحو التنمية الاقتصادية المستدامة، والعمل المناخي في أوروبا والعالم.

تصريحات عن برنامج دعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية للاقتصاد الأخضر في الأردن

يلتزم «البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية» التزاماً استراتيجياً بتشجيع الاستثمارات الأكثر مراعاة للبيئة في الأردن بما يعود بالنفع على قطاعه الخاص الذي يساهم أيضاً في تحقيق النمو الاقتصادي المستدام. ونأمل أن يستفيد القطاع المالي الأردني من برنامج البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الناجح الذي ينفذه البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية كما هو الحال في العديد من الاقتصادات الأخرى التي بدأ البنك تنفيذها.

السيد فيليب تير ووورت، مدير البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لمنطقة شرق البحر الأبيض المتوسط

مع إطلاق الاتفاق الأخضر للاتحاد الأوروبي، يركز الاتحاد الأوروبي على الطاقة الخضراء والاستخدام المستدام للموارد، وتعزيز النمو الأخضر وتنمية الاقتصاد في إطار نهج الاقتصاد الدائري، سواء في الداخل، أو في دعمه لشركائه. ونحن حريصون على بدء أول برنامج لدعم النمو الأخضر في الأردن في عام 2021 وترجمة الاتفاق الأخضر للاتحاد الأوروبي إلى عمل، من أجل تحقيق النمو الأخضر وفرص العمل الخضراء والفرص الجديدة.

ماريا هاجيثيو أوسيو، سفيرة الاتحاد الأوروبي لدى الأردن

«البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والبناء - EBRD»

يهدف «البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والبناء» إلى بناء اقتصادات خضراء ومنخفضة الكربون وقادرة على التكيف من خلال نهجه الذي يهدف أن يصبح مصرفاً أخضرًا بحلول عام 2025 ويساعد على تحقيق تخفيضات سنوية صافية في انبعاثات غازات الاحتباس الحراري لا تقل عن 25 مليون طن على مدى السنوات الخمس المقبلة.

منذ بدء عملياته في الأردن في عام 2012، قدم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أكثر من 1.4 مليار يورو لتمويل 54 مشروعاً.

يمكنكم الاطلاع على أنشطة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية هنا

برامج تمويل الاقتصاد الأخضر «GEFF»

يعمل برنامج تمويل الاقتصاد الأخضر «GEFF» من خلال شبكة تتكون من أكثر من 130 بنك محلي في 24 دولة، مدعمة بحوالي 4 مليار من قبل البنك الأوروبي لاعادة الاعمار والتنمية. الأمر الذي أدى لتجنب أكثر من 120,000 عميل ما يفوق 7,000,000 طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في السنة.

يقدم البنك الأوروبي لاعادة الاعمار والتنمية للبنوك المحلية من خلال «GEFF» خطوط ائتمان ليتمكنوا من تمويل الاستثمارات الخضراء لعدد كبير من المستفيدين المؤهلين.

يتخطى «GEFF» حدود تقديم خطوط تمويل بسيطة، ففريق العمل من خبراء البنك الأوروبي لاعادة الاعمار والتنمية المصرفيين ومدراء البرامج التقنيين يحرصون على الجودة والابتكار الثابتين في تقديم البرنامج وخدماته. الى جانب ذلك، هناك العديد من الخدمات الاستشارية التي من شأنها مساعدة البنوك المشاركة وعملائها في تحسين ممارسات السوق الخاصة بهم.

تابعونا على لينكيد إن Linked-in لمعرفة كل جديد في مجال الطاقة المتجددة…

نتمنى لكم يوماً مشمساً!

أميرة العمايرة

أميرة العمايرة مهندسة كهرباء، محللة بيانات الطاقة في سولارابيك، مساعدة باحث بالعديد من الأبحاث العلمية، شغوفة في الطاقة الخضراء النظيفة وفي الحفاظ على البيئة.

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.