الصين: شركة “كاتل” تقترب من إنتاج بطاريات صلبة بكفاءة طاقة عالية تتجاوز الـ 350 واط ساعة\كغ

سولارابيك – الصين – 29 يناير 2021: كشفت شركة «كاتل – CATL» الصينية عن اقترابها من تصنيع بطاريات صلبة بكثافة طاقة تصل إلى 350 واط ساعة\كغ، مع إمكانية تجاوز هذه القيمة في المستقبل وتحقيق كثافة طاقة 400 واط ساعة\كغ بمجرد تجاوزها لبعض المشاكل التقنية.

تفاصيل الإعلان

جاء الإعلان خلال حديث السيد شيانغ يانهو، رئيس قسم حلول المركبات إلى أن شركة «CATL»، ضمن فعاليات المؤتمر العالمي العاشر للسيارات التي تعتمد على الطاقة الجديدة «10th Global New Energy Vehicle Conference». وأوضح السيد شيانغ أن «CATL» تستعد لإطلاق تقنية الخلايا ضمن جسم السيارة (الشاسيه) «Cell-to-Chassis – CTC» بعد تجربتها في عام 2019، وبزرت أهميتها في تقليل التكلفة وزيادة الكفاءة.

إن الاعتماد على تقنية «CTC» يدفعنا للاستغناء عن وحدات البطاريات الكبيرة مما يزيد من الحجم في المركبة بحوالي (15-20%) وفقاً لـ «CATL»، ومع زيادة كثافة الطاقة للبطاريات فإن هذا الحل سيتطلب عدد أقل من خلايا البطاريات كما أنه يخفض من قيمة الإنتاج عند وضع الخلايا ضمن جسم السيارة.

أهمية كثافة الطاقة للبطارية

تتمتع البطاريات الصلبة أو ما تسمى (ببطاريات الحالة الصلبة) بكفاءة طاقة عالية، ومع توجه شركة «CATL» لتطوير تقنية تؤمن كثافة طاقة عالية (أكثر من 350 واط ساعة/كغ) مما يعني الحصول على طاقة أكبر بحجم أقل ووزن أخف للبطارية والذي سينعكس بالزيادة في مدى القيادة الخاص بالسيارات الكهربائية.

أما بالنسبة لبطاريات فوسفات الحديد الليثيوم، فإن التقنيات الجديدة التي تعمل عليها «CATL» ستسمح بزيادة كثافة الاستطاعة إلى (200 – 230) واط ساعة/الكغ، وهذا ما يمثل زيادة بنسبة 25 % في الكثافة لهذا النوع من البطاريات.

استثمرت شركة «CATL» في الأبحاث لتطوير البطاريات الصلبة طيلة عشر سنوات، حتى توصلت إلى أن استخدام معدن الليثيوم كمادة للقطب السالب الذي سيساهم في تطوير البطاريات الصلبة بشكل كبير بالإضافة لزيادة مدى القيادة للسيارات الكهربائية.

السيد شيانغ يانهو، رئيس قسم حلول المركبات إلى أن شركة «CATL»

تقنية «الخلية في الشاسيه - cell-to-chassis» الجديدة

أعلنت شركة «CATL» العام الماضي عن تقنيتها الجديدة المستخدمة لدمج خلايا البطاريات في جسم السيارة مباشرةً (الشاسيه) والتي أطلق عليها اسم «الخلية في الشاسيه – cell-to-chassis»، بهدف زيادة حجم نظام البطاريات وبالتالي زيادة مدى القيادة الخاص بالسيارة الكهربائية.

قدمت «CATL» العديد من حلول البطاريات للاستخدام في السيارات وأحداها حزم البطاريات «Cell to Pack – CTP» والتي يتم استخدامها في العديد من السيارات الكهربائية حول العالم ومنها سيارة تسلا موديل 3 «Tesla Model 3».

تعمل الشركة على تطوير الجيل الرابع من تقنية «CTP» ومن المتوقع أن يصل للأسواق بحلول عامي 2022 و2023، كما ستصدر الجيل الثالث من تقنية «CTC» بنفس الفترة.

ومن المتوقع عند توفر هذه التقنيات أن تصبح بطاريات فوسفات الحديد الليثيوم (LFP) قادرة على تحقيق مدى قيادة يصل إلى 1000 كيلومتر (621 ميل).

ويبدو أن «CATL» تسعى لتسريع عملية تطوير تقنية «CTC» لتقديم الجيل الرابع من التقنية بحلول عام 2025، مع التوجه للاعتماد بشكل دائم عليها في جميع أنواع السيارات التي تعتمد على بطاريات «CATL» وذلك بالتزامن مع إصدار الجيل الخامس في عام 2028.

تابعونا على لينكيد إن Linked-in لمعرفة كل جديد في مجال الطاقة المتجددة…

نتمنى لكم يوماً مشمساً!

المصدر: insideevs ، gasgoo

هدلة زرزور

أكمل حالياَ ماجستير في الطاقات المتجددة الكهربائية جامعة دمشق. مهتمة بالطاقات المتجددة والتنمية المستدامة.

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.