مصر: البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يقدم قرضاً بقيمة 25 مليون دولار لبنك الكويت الوطني في مصر لدعم استثمارات الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة

سولارابيك – أبو ظبي، الإمارات10 أيلول 2021: كثف البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية «EBRD» دعمه للاستثمارات الخضراء في مصر، من خلال تخصيصه لقرض قيمته 25 مليون دولار أمريكي إلى بنك الكويت الوطني في مصر «NBKE» لمساعدة الشركات على الاستثمار في كفاءة الطاقة، وتقليل البصمة الكربونية، وتنفيذ التقنيات الخضراء المبتكرة، وتحسين الأطر القانونية للاستثمارات في كفاءة الطاقة والاستخدام الفعال من الموارد. يشارك صندوق المناخ الأخضر «GCF» في تمويل نسبة خمسة عشر في المائة من إجمالي مبلغ القرض.

تمويل مشاريع كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة

يحتل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية موقع الصدارة في تمويل المشاريع التي تعزز الطاقة المتجددة، وتواجه تغير المناخ. في هذا الإطار، سيدعم الاتحاد الأوروبي تمويل بنك الكويت الوطني بما يصل إلى 2،560،000 يورو من أموال الاتحاد الأوروبي لدفع الحوافز للمشاريع التي يتم تنفيذها والتحقق منها بنجاح. كما سيقدم الاتحاد الأوروبي أيضاً حزمة مساعدة تقنية شاملة تصل إلى 6.2 مليون يورو لجميع المؤسسات المالية المشاركة وعملائها.   

شهدت شراكة الصندوق الأخضر للمناخ والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية من أجل التحول قيام الصندوق الأخضر للمناخ بدعم ستة برامج للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية بقيمة 830 مليون دولار أمريكي، مما أدى إلى تحفيز أكثر من 3.6 مليار دولار أمريكي من إجمالي قيمة المشروع.

سيقلل المستفيدون من تكاليفهم من خلال تنفيذ تدابير التكيف مع المناخ، والتقنيات الموفرة للطاقة والطاقات المتجددة، وبالتالي تحسين قدرتهم التنافسية أيضًا.

تمويل الشركات المصرية الصغيرة والمتوسطة

يعد تمويل مشاريع كفاءة الطاقة أداة أساسية للاستثمارات الخضراء، وزيادة استخدام الطاقات المتجددة وبناء مستقبل منخفض الكربون، لا سيما في وقت يعوق فيه وباء فيروس كورونا النهوض بالعمل المناخي.

سيتم إقراض الأموال للشركات المصرية الصغيرة والمتوسطة والأسر لتمويل الاستثمارات للتخفيف من آثار تغير المناخ. من المتوقع أن يؤدي تطبيق التقنيات الجديدة إلى تعزيز الانتقال إلى اقتصاد مستدام بيئياً ومنخفض الكربون ومقاوماً للمناخ في مصر.

يتم تمديد هذا القرض في إطار تسهيل تمويل الاقتصاد الأخضر «GEFF» التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والذي يوفر التمويل والمشورة لشركات القطاع الخاص لدعم التحول إلى الاقتصاد الأخضر في مصر. يحتوي المرفق على صندوق تمويل بقيمة 150 مليون يورو لاستثمارات كفاءة الطاقة والطاقة المتجددة.

التعاون مع الاتحاد الأوروبي لدعم الاقتصاد الأخضر

سيحقق التعاون المكثف مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية فوائد بيئية ملموسة في مصر دعماً للمناخ. بالإضافة إلى هذه الاستثمارات، هناك تركيز أيضاً على تحسين الإطار التنظيمي لهذه الاستثمارات الخضراء من أجل تطوير سوق مستدام لتقنيات المناخ في المنطقة العربية وشمال افريقيا. 

كما أن مصر عضو مؤسس في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. حتى الآن، استثمر البنك 7.7 مليار يورو في البلاد من خلال 132 مشروعاً. يعتبر تعزيز التحول إلى الاقتصاد الأخضر في مصر من خلال دعم الجهود المبذولة لتنويع مزيج الطاقة والاستثمارات في كفاءة الطاقة إحدى أولويات البنك في البلاد.

تابعونا على لينكيد إن Linked-in لمعرفة كل جديد في مجال الطاقة المتجددة…

نتمنى لكم يوماً مشمساً!

المصدر: EBRD

سناء ابراهيم

سناء إبراهيم مهندسة كهرباء إختصاص إلكتروتقني. تشتغل في مجال الطاقة الشمسية و مهتمة بالطاقات المتجددة و التنمية المستدامة في العالم العربي

اترك تعليقاً

You have to agree to the comment policy.