الجزائر: سوناطراك تُحضر لبناء أول محطة كهروضوئية بأموالها الخاصة باستطاعة تصل إلى 10 ميجاواط على مستوى حوض حاسي بركين

سولارابيك – الجزائر – 11 نوفمبر 2021: كشف المدير المركزي للموارد الجديدة في شركة «سوناطراك»، السيد يوسف خنفر، خلال الطبعة العاشرة لمعرض ومؤتمر شمال أفريقيا للصناعة البترولية والغازية «نابك 2021» عن التحضير لبناء أول محطة شمسية كهروضوئية بأموال «سوناطراك» الخاصة وباستطاعة تصل إلى 10 ميجاواط على مستوى حوض حاسي بركين.

وأوضح السيد يوسف على هامش «نابك 2021»، أنه بعد إنجاز أول محطة بهذا الحوض بالشراكة مع المجمع الإيطالي «إيني»، تحضر شركة «سوناطراك» لإنجاز لوحدها أّول محطة كهروضوئية. وسيتم إطلاق إنجاز هذه المحطة في سنة 2022.

وأوضح السيد يوسف، أن الكهرباء المنتجة على مستوى هذه المحطة ستخصص للمواقع البترولية لحوض حاسي بركين، مضيفاً إلى أن الجزائر تمتلك كل المؤهلات للاستثمار في هذا المجال.

نتوفر على الفضاءات الكبيرة ويمكن للإشعاعات الشمسية أن تصل في الجزائر إلى 3000 ساعة في السنة، كما أن رمال الصحراء غنية بالسلينيون الذي يدخل في تشكيلة الخلايا الشمسية الكهروضوئية.

السيد يوسف خنفر، المدير المركزي للموارد الجديدة في شركة «سوناطراك»

خطة الجزائر لعام 2030

أبرز السيد سماعين غمري أيضاً في إطار «نابك 2021» أن الجزائر تسعى لزيادة حصتها من الطاقة المتجددة لتصبح حوالي  27% من إجمالي مزيج الطاقة خلال عام 2030، ومن أجل بلوغ هذا الهدف سيتم القيام باستثمارات ضخمة في الشبكات الكهربائية لاسيما فيما يتعلق بمركبات النقل وجميع المنشآت المستهلكة للكهرباء، مؤكدا أن “الهيدروجين الأخضر والأزرق نقطة انطلاق مثيرة للاهتمام.

يتعين تغيير السلوكات خاصة لدى المستهلكين بالإضافة إلى إدراج تكنولوجيات حديثة ترتكز على الطاقة المتجددة لتجنب ضياع الطاقة.

السيد سماعين غمري، خبير دولي

خفض انبعاثات الكربون

تعتزم الجزائر من أجل تحقيق التزامات «كوب 21 – COP21» وخفض انبعاثات الكربون بنسبة 7% إلى أن تستخدم في سلسلة إنتاجها تقنيات حديثة تسمح بتقليص الاستهلاك النهائي للطاقة ورفع شبكة نقل الطاقة ولا سيما بسبب ارتفاع عدد السكان مع استعمال مصادر الطاقة المتجددة مستقبلاً.

ومن بين العمليات للتقليص من انبعاثات الكربون أشار نفس المتحدث إلى تعميم الإنارة الخضراء عالية الأداء في مجال الحد الأدنى من استهلاك الطاقة الكهربائية واستخدام غاز البترول المميع في مجال النقل وتحول البناء نحو الحفاظ على الحرارة وتكييف الهواء عن طريق البناء وفقًا للمعايير الدولية.

وذكر بأن الجزائر التزمت انطلاقاً من «COP21» بخفض انبعاثات الكربون بوسائلها الخاصة بنسبة 7% ويمكن أن ترتفع إلى 22%.

تابعونا على لينكيد إن Linked-in لمعرفة كل جديد في مجال الطاقة المتجددة…

نتمنى لكم يوماً مشمساً!

هدلة زرزور

أكمل حالياَ ماجستير في الطاقات المتجددة الكهربائية جامعة دمشق. مهتمة بالطاقات المتجددة والتنمية المستدامة.

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 Comments
Inline Feedbacks
View all comments